Loading...

18 مارس 2020

أكدت دعم المجلس لمشروع دفع رواتب المواطنين في “الخاص” رئيسة مجلس النواب: حزمة المبادرات تسهم في دعم الجهود الوطنية التوجيهات الملكية السامية استدامة للنمو الاقتصادي وضمانة لمصلحة المواطن

  • مشاركة

أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب أن التوجيهات الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، لإطلاق حزمة من المبادرات المالية والاقتصادية دعماً للمواطنين والقطاع الخاص، يعكس الرؤية الدقيقة، والتعامل المتقن والمدروس، لضمان الحفاظ على الاستدامة في النمو الاقتصادي، وتحقيق الاستقرار المعيشي للأسر البحرينية.

وأشارت معاليها إلى أن الاستراتيجية الشاملة والمتكاملة التي تتبعها مملكة البحرين، والنابعة من الاهتمام البالغ والرؤية الحكيمة لجلالة الملك المفدى، تعكس اهتمام الدولة في توحيد الجهود الوطنية لمواجهة انعكاسات الانتشار العالمي لفيروس كورونا ( كوفيد 19) بما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، والحرص على استمرار برامج الدولة ومسيرة التنمية المستدامة، والوصول إلى الغايات الوطنية الرامية لتحقيق مصلحة المواطنين.

وذكرت أن التوجيهات الملكية السامية لدعم المواطنين والاقتصاد، سيمكن الدولة من مواصلة البرامج التنموية، وتنفيذ خطط التطوير والنماء، كما سيشكل دعامة قوية للقطاع الخاص، وتحقيق الاطمئنان والاستقرار الاجتماعي لدى المواطنين، ويسهم في رفد الإجراءات الوطنية ورفع قدراتها للتعامل مع آثار الأوضاع الراهنة للتصدي للفيروس، والحفاظ على النمو المستدام.

وأكدت معاليها أن الفريق الوطني لمكافحة فايروس كورونا، وفي ظل ما يحظى به من متابعةٍ حثيثة ومستمرة ودعم لا محدود من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، يسير بخطى واثقة لتجاوز أزمة فايروس كورونا، واحتواء المستجدات المترتبة عليه، عبر حزمة من الإجراءات المتقدمة، والعمل الميداني المنظم، والجهود الوطنية الجليلة، التي تعبر عن أسمى معاني الولاء والانتماء للوطن، وتجسد العزم على مواصلة العمل لتحقيق المصلحة الوطنية العليا.

وأشارت رئيسة مجلس النواب أن الإجراءات والقرارات الصادرة لدعم المواطنين والقطاع الاقتصادي، تتواءم مع تطلعات ومساعي المجلس النيابي، الذي حرص على التواصل والتعاون المستمر مع الحكومة الموقرة عبر اللجنة المشتركة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، وطرح العديد من الاقتراحات من قبل أصحاب السعادة النواب، للوصول إلى رؤية تخدم أهداف الجهود الوطنية لفريق البحرين، وتتماشى مع أوامر جلالة الملك المفدى، وتوجيهات سمو ولي العهد الأمين، لتحقيق المزيد من الاستقرار في القطاعين الصحي والاقتصادي.

ونوهت معاليها إلى أن المجلس النيابي سيواصل العمل مع الحكومة الموقرة، من أجل التطبيق الفعال لتوجيهات جلالة الملك، وتفعيل كافة أدواته الدستورية والبرلمانية لتحقيق المصلحة الوطنية، وضمان سلامة المواطنين والمقيمين، مشيرة إلى أن مجلس النواب سيولي الاهتمام البالغ لكافة الجهود التي تساهم في التخفيف عن كاهل القطاع الخاص ودعم المواطنين البحرينين العاملين في هذا القطاع.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع