Loading...

15 سبتمبر 2020

بمناسبة اليوم الدولي للديمقراطية.. رئيسة مجلس النواب:

  • مشاركة

• مملكة البحرين بقيادة الملك المفدى.. ديمقراطية راسخة.. وانجازات متواصلة

• تزامن توقيع إعلان تأييد السلام مع اليوم الدولي للديمقراطية رسالة حضارية

• نجاح فريق البحرين في التصدي لفيروس كورونا.. نموذج رائد و إشادات مستحقة

أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبد الله زينل رئيسة مجلس النواب، أن مملكة البحرين وبقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، تشهد ديمقراطية راسخة، وانجازات متواصلة، وشراكة مجتمعية واضحة، في ظل المسيرة التنموية الشاملة.
مشيدة معاليها بالتعاون الفاعل بين مجلس النواب والحكومة الموقرة، برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء حفظه الله، ودعم ومساندة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله.
وبمناسبة اليوم الدولي للديمقراطية الذي يصادف يوم الثلاثاء الخامس عشر من سبتمبر، أشارت معاليها أن تزامن هذا اليوم مع توقيع مملكة البحرين إعلان تأييد السلام يعد رسالة حضارية للعالم أجمع، يؤكد حرص مملكة البحرين على دعم جهود السلام والاستقرار، وتعزيز مبادئ الانفتاح وقيم التعايش السلمي.
وأوضحت معاليها أن ميثاق العمل الوطني ودستور مملكة البحرين أكدا على ترسيخ الديمقراطية وممارسة الحرية المسئولة، وأن الشعب مصدر السلطات، وأن العمل الدستوري في دولة القانون والمؤسسات هو المسار الأفضل والأنجح للوصول إلى تحقيق أفضل النتائج وتلبية التطلعات والاحتياجات، وفق الممارسات البرلمانية الدستورية، التي تشكل أحد أبرز صور الديمقراطية بين ممثلي الشعب في السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية، والعمل معا لخدمة الوطن والمواطنين.
وأضافت معاليها ان احتفال العالم باليوم الدولي للديمقراطية لهذا العام وتحت شعار (تسليط الضوء على الديمقراطية في إطار كوفيد – 19)، يعد فرصة مناسبة لعرض جهود وأعمال وانجازات مملكة البحرين في التصدي لفيروس كورونا "كوفيد 19"، والتوجيهات الملكية السامية في إطلاق الحزمة المالية التي ساهمت في دعم القطاعات الاقتصادية والأفراد والمؤسسات، بجانب جهود الحكومة الموقرة، والمتابعة الحثيثة والإدارة المتميزة لفريق البحرين بقيادة سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله.
وأشارت معاليها أن قصة النجاح التي سطرتها جهود مملكة البحرين في العمل على ضمان صحة وسلامة الجميع من مواطنين ومقيمين، وإطلاق العديد من المبادرات والمشاريع والبرامج النوعية، التي عززت من روح التكامل والتعاضد في المجتمع الواحد، وما قدمه المجلس الاعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة العاهل المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، من إسهامات مجتمعية كبيرة، أكدت الدور الرئيسي للمرأة البحرينية في مواجهة التحديات وتقديم الخدمات ودعم العاملين في الصفوف الأمامية، بالإضافة إلى الدور البارز للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية برئاسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشئون الشباب مستشار الأمن الوطني، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية.
ومؤكدة معاليها دور مجلس النواب في دعم ومساندة جهود الدولة في التصدي لفيروس كورونا "كوفيد 19"، عبر كافة التشريعات والمقترحات التي ساهمت في تخفيف الأعباء عن المواطنين، وتجاوز التحديات الراهنة، خاصة في الجانب الاقتصادي والصحي والتعليمي والاجتماعي، وما شهده الوضع من استثمار إيجابي نحول العمل الالكتروني والعمل عن بعد وتعزيز التحول الرقمي في كافة مجالات العمل، وهو الأمر الذي نجحت فيه مملكة البحرين بكل تميز.
معربة معاليها عن بالغ الشكر والتقدير لدور الوزارات والهيئات الرسمية، بجانب مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات، وكافة أفراد المجتمع البحريني على إسهاماتهم الكريمة في دعم جهود فريق البحرين، والحرص والالتزام والوعي المجتمعي، الذي ساهم في التصدي لفيروس كورنا وتداعياته، ومشيدة معاليها بشكل خاصة بجهود أبطال الصفوف الأمامية والمتطوعين، وما حققته مملكة البحرين من اشادات دولية بارزة من مختلف المنظمات والهيئات.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع