Loading...

02 مايو 2019

خلال اجتماع “خارجية” الشورى والنواب.. السيسي: اشراك المجتمع لحماية الشباب من الانخراط في الأعمال الارهابية

  • مشاركة

أكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب سعادة النائب محمد السيسي البوعينين على ضرورة اشراك المجتمع في حماية الشباب والنشء من الانخراط في الأعمال الإرهابية، وتوعية الشباب للاستفادة من البرامج التدريبية في الولايات المتحدة الأمريكية المتعلقة بمكافحة الإرهاب، مشيرا الى خطورة التطرف الفكري لدى الشباب الذي يتخذ مظهراً من مظاهر الفعل الإجرامي المتمثلة في قتل الأنفس وتدمير الممتلكات العامة. جاء ذلك خلال الاجتماع المشترك بين لجنتي الشؤون الخارجية والدفاع والامن الوطني بمجلسي الشورى والنواب، مع عضو المجلس الاستشاري للأمن الداخلي بالولايات المتحدة الأمريكية (HSAC) السيد كريم شورا، ومندوبي من السفارة الأمريكية، حيث تم خلال الاجتماع مناقشة الموضوعات المتعلقة بحقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب والتصدي له، وسياسة الأمن القومي في التسامح والتنوع والتكامل، والجريمة الإلكترونية، إلى جانب التطرف الذي يؤثر على الشباب بشكل مباشر. وأضاف السيسي أن العمل الأمني وحده لا يمكن أن يواجه التطرف والإرهاب، وأنه لابد من مساندة كافة مؤسسات المجتمع المدني للتصدي للفكر الإرهابي، وبخاصة فيما يتعلق بدور رجال الأمن تجاه المجتمع، ودور وسائل الاعلام في نقل الصورة الصحيحة بشأن جهود الأجهزة الأمنية الموجه نحو خدمة المجتمع. وضمن هذا السياق، بيّن السيسي أن الاجتماع تناول مجال تنمية الوعي الأمني بين المواطنين والمقيمين لمنع الانحرافات الفكرية والسلوكية، وتعميق الانتماء للعقيدة الصحيحة والدين والقيم، والتراث العربي والإسلامي، من خلال تنظيم حملات توعية للطلاب، والشباب، ونشر الثقافة الأمنية في المجتمع بجميع وسائل الإعلام، بالأخص وسائل التواصل الاجتماعي. واستدرك قائلاً: أن الاجتماع ناقش وضع خطة عمل لتطبيق برامج فعالة للأجهزة الأمنية، موجهة بالدرجة الأولى نحو الشباب النشء، حيث تعتبر أداة من أدوات مكافحة الإرهاب والتطرف، وكذلك النهج المتعدد القطاعات للأجهزة الأمنية تجاه المجتمع ودور وسائل الاعلام في مكافحة الارهاب والتطرف، ووضع قوانين دولية تلزم الشركات المالكة لبرامج التواصل الاجتماعي، بالتصدي لاستخدام تلك البرامج في التخطيط للعمليات الإرهابية خصوصاً لدى فئة الشباب. وأضاف أن مملكة البحرين استفادت من التجارب الأمريكية في مكافحة الإرهاب، لا سيما لدى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتنفيذ العمليات الإرهابية، مبيناً للوفد تجارب مملكة البحرين في هذا المجال، وتميزها في مكافحة الإرهاب، داعياً الوفد الأمريكي للاستفادة البرامج الناجحة التي طبقتها البحرين، والتي من بينها برنامج الشراكة المجتمعية، وشرطة المجتمع، وتعزيز المواطنة، والبرامج التأهيلية لانخراط المحكومين المستفيدين من العقوبة البديلة في المجتمع، والتي تعتبر أنموذج يحتذى به في المنطقة والعالم. من جانبه بيّن السيد كريم شورا خلال الاجتماع أن التطرف والإرهاب أمران لا ينفصلان عن بعضهما فالتطرف قد يتحول الى إرهاب، وهو أمر خطير مع وجود الفراغ لدى الشباب، إلى جانب وجود الظواهر العنيفة في المجتمعات بشكل عام، مؤكداً ان وسائل التواصل الاجتماعي تساهم بدور كبير فيما يتعلق بهذا التطرف، من خلال البرامج التي تحض على الفرقة بين أفراد المجتمع، والتي تؤدي إلى العنف والتطرف الإرهابي.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع