Loading...

06 أكتوبر 2019

خلال استقباله لرئيس المؤسسة البحرينية للحوار … سلمان: دعم نيابي لمرضى السرطان

  • مشاركة

أكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب النائب عبدالنبي سلمان على دعم مجلس النواب للمبادرات الإنسانية التي تقدمها المؤسسات والجمعيات المدنية في توعية شرائح المجتمع المختلفة للوقاية من الأمراض المزمنة، وأهمية الكشف المبكر لأمراض السرطان.

وأضاف سلمان أن الوضع الصحي في مستشفيات البحرين يقوم بدوره بأكمل وجه لتقديم العلاج المناسب لجميع المرضى لا سيما مرضى السرطان بجميع أنواعه، إلى جانب توعية المتعافين من مرض السرطان، مطالباً بتوفير الأدوية بشكل دائم للمصابين.

وأشار سلمان إلى جودة وسرعة خدمات العلاج المقدمة من وزارة الصحة وما تقوم به من حملات لنشر التوعية بأهمية الكشف المبكر لمرض سرطان الثدي، وضرورة تأهيل من تعافين من المرض نفسيا، إلى جانب توفير عمليات التجميل لمن أجرين العملية من قبل وزارة الصحة.

جاء ذلك خلال لقاء النائب الأول بمكتبه صباح اليوم الأحد 6 أكتوبر الجاري لرئيس المؤسسة البحرينية للحوار السيد سهيل بن غازي القصيبي وعدد من أعضاء المؤسسة، إلى جانب عدد من المتعافيات من مرض سرطان الثدي، والذي قدم له عرض موجز عن مشروع مبادرة دعم مرضى السرطان وتأهيلهم نفسياً ومجتمعيا بعد تعافيهم من المرض.

ونوه سلمان أن مجلس النواب يعد شريك فاعل وداعم لمثل تلك المبادرات، بالتعاون مع الجهات المعنية، مؤكدا على ضرورة تمويل مثل تلك المبادرات من قِبل الجهات ذات العلاقة، ومناقشة خطة وزارة الصحة لتوفير العلاج المناسب للمرضى، وتزويد المجلس بقاعدة البيانات لأعداد من تم علاجهم وتعافوا من المرض.

من جانبهم عبر الوفد عن شكرهم وتقديرهم لمجلس النواب على استقبالهم والاستماع لمبادراتهم، ودعم مجلس النواب لكافة القضايا التي تطرح، والمبادرة في حل مثل تلك القضايا المجتمعية التي يطرحها الشعب.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع