Loading...

29 يوليو 2019

رئيسة مجلس النواب: مجلس التنسيق البحريني السعودي.. استراتيجية جديدة للعلاقات المتميزة

  • مشاركة

  أعربت معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب عن إشادتها بإنشاء مجلس التنسيق البحريني السعودي، ويعد تعزيزا للعلاقات المشتركة، الثابتة والراسخة، ودعم التعاون في مختلف المجالات، في ظل العلاقات المتميزة والرؤية الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله ورعاه ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة.

     وأكدت معاليها أن إنشاء مجلس التنسيق البحريني السعودي، يمثل تتويجا للعلاقات التاريخية الوثيقة ، واستراتيجية جديدة للعلاقات الثنائية الوطيدة، وتأكيدا لأوجه التعاون والتفاهم والتكامل بين البلدين والشعبين الشقيقين، في كافة المجالات السياسية والإقتصادية والإستثمارية والتنموية والعسكرية والأمنية والإعلامية والاجتماعية وغيرها من المجالات الحيوية.

       مشيدة معاليها بالدعم المتواصل للمملكة العربية السعودية الشقيقة، ومواقفها الدائمة والمستمرة إلى جانب مملكة البحرين في كل المواقف، ودورها الرائد في دعم التعاون والعمل الخليجي والعربي المشترك، والاهتمام السعودي الرفيع في الدفاع عن المصالح العربية والإسلامية، والمبادرات الإنسانية والحضارية، وجهودها في تعزيز السلام والأمن والإستقرار في المنطقة، وما تمثله من تأثير فاعل في الساحة الدولية.

     وأشارت معاليها إلى دعم مجلس النواب لأعمال ومشاريع مجلس التنسيق البحريني السعودي، وأن مجلس النواب يعتز ويفتخر بوحدة الروئ والتكامل والتنسيق البرلماني في كافة القضايا والمواضيع مع مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، والسعي المتواصل لتحقيق المزيد من التعاون والتكامل المشترك التي تصب في صالح البلدين والشعبين الشقيقين.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع