Loading...

21 يوليو 2019

رئيسة مجلس النواب: مشاركة نيابية في “جائزة الأميرة سبيكة لتقدم المرأة البحرينية”

  • مشاركة

أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب أن "جائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتقدم المرأة البحرينية"، تعد مبادرة رفيعة لتطوير العمل الوطني في مختلف المجالات، كما تؤكد ما تحقق من تطور لافت في تقدم المرأة البحرينية، وتعكس ما توليه مؤسسات الدولة والقطاع الخاص من اهتمام بالغ في دعم إدماج احتياجات المرأة البحرينية في التنمية المستدامة وتكافؤ الفرص. وأشادت معاليها برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة العاهل المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، لكافة البرامج والمبادرات التي تسهم وبفاعلية في تقدم المرأة البحرينية في مختلف القطاعات، ودورها الحيوي في نهضة البلاد في ظل النهج الإصلاحي الشامل بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه. وأشارت إلى حرص مجلس النواب لدعم كافة البرامج التي من شأنها تحقيق أهداف وغايات تقدم المرأة البحرينية، وانطلاقا من مسئولية المجلس النيابي فقد تقرر المشاركة في "جائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتقدم المرأة البحرينية"، في نسختها السادسة، عبر مشاريع وبرامج ستقدمها الأمانة العامة في المجلس، ضمن جهوده في إبراز الأعمال المتميزة والرائدة في مجال تقدم المرأة البحرينية، في الجانب التشريعي والرقابي، ونشر الثقافة البرلمانية، وما تحقق من انجازات ومكتسبات حضارية رفيعة في هذا المجال تحديدا. جاء ذلك خلال لقاء معاليها بمكتبها صباح اليوم الأحد، بحضور المستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام بمجلس النواب، مع رئيس لجنة تكافؤ الفرص وأعضاء اللجنة. وخلال اللقاء وجهت معاليها الأمانة العامة ولجنة تكافؤ الفرص للمشاركة في "جائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتقدم المرأة البحرينية"، وتقديم أفضل التجارب والممارسات التي حققها المجلس ضمن الخطة الوطنية لإدماج احتياجات المرأة البحرينية، وأهداف التنمية المستدامة، والمساواة بين الجنسين، وتكافؤ الفرص. من جانبه، استعرض الدكتور ياسر صقر الشيراوي الأمين العام المساعد لشئون الموارد والخدمات بالأمانة العامة للمجلس رئيس لجنة تكافؤ الفرص، تصورات اللجنة واستعدادتها للمشاركة في الجائزة، والعمل على تحقيق أفضل المعايير التي تتواءم مع التطلعات والأهداف للجائزة، مشيرا أن الأمانة العامة سبق وأن شاركت في الجائزة في السنوات السابقة، وتأتي مشاركتها في هذا العام، بمباردات وبرامج وممارسات نوعية، إيمانا منها بأهمية الجائزة ودور المجلس النيابي في دعم تقدم المرأة البحرينية.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع