Loading...

07 أبريل 2019

سجل حافل للبحرين في احترام حقوق الإنسان رئيسة مجلس النواب: حرصٌ نيابي على تعزيز الشراكة مع المؤسسات الحقوقية الوطنية

  • مشاركة

أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب أن مملكة البحرين سجلت خطوات كبيرة وتقدما ملموساً وتطورا لافتاً في مجال احترام حقوق الإنسان وصون كرامتهعبر العديد من التشريعات الوطنية، واتخاذ تدابير عديدةٍ تقوم على الالتزام الكامل بالمواثيق والمعاهدات الدولية.

و خلال لقاء رئيسة مجلس النواب في مكتبها صباح اليوم الأحد السيد عيسى العربي رئيس الاتحاد العربي لحقوق الإنسان، والدكتورة مها آل شهاب مستشارة الاتحاد، أكدت حرص مجلسالنواب على دعم مؤسسات المجتمع المدني، وتعزيز الشراكة معها، بما يسهم في إبراز التجربة البحرينية الرائدة في مجال الحريات وترسيخ مبادئ حقوق الإنسان.

وبحث اللقاء التوجه لتوقيع مذكرة تفاهم بين الأمانة العامة لمجلس النواب والاتحاد العربي لحقوق الإنسان، تطلعاً لإيجاد قاعدة عمل مشترك، تقوم على تعزيز التعاون المتبادلبما يخدم تنمية المجالات التشريعية، ويدعم الحراك المؤسساتي لمسيرة البحرين الحقوقية.

كما تطرق اللقاء لإقامة المؤتمر العام الثالث للاتحاد العربي لحقوق الإنسان الذي يرعاه مجلس النواب، حيث أكد السيد عيسى العربي تطلع الاتحاد لإقامة المؤتمر لما له منأهمية بالغة، ودوراً فاعلاً في النهوض بمنظومة حقوق الإنسان التشريعية وممارستها و التأكيد على مساعي تعزيز الأمن والسلم المجتمعي.

وأكد العربي أهمية دور السلطة التشريعية في سن التشريعات وتطوير القوانين، الأمر الذي يسهم في تعزيز التجربة الديمقراطية لمملكة البحرين، ويزيد من المنجزات الوطنية،ويحقق الطموحات الكبيرة للمشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، بما يصب في مواصلة البناء والتنمية في دولة المؤسسات القانون، وتحقيق الأمن والسلام المجتمعي في البحرين.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع