Loading...

08 فبراير 2021

لجنة التحقيق في الخدمات الإسكانية تبدأ أولى زياراتها الميدانية .. كان في استقبالها سعادة وزير الإسكان ..النائب علي إسحاقي: مشروع شرق الحد الإسكاني مدينة متكاملة وخدماتها نموذجية وراقية

  • مشاركة

برئاسة سعادة النائب علي محمد إسحاقي، أجرت لجنة التحقيق البرلمانية بشأن معايير التوزيع للطلبات الاسكانية، وتكلفة بناء الوحدات الإسكانية، ومراعاة الشروط الفنية في تصميم الوحدات الإسكانية، بمجلس النواب، أولى زيارتها الميدانية لمشروع مدينة شرق الحد الإسكاني ، مساء الأحد الموافق 7 فبراير 2021م ، وبحضور أصحاب السعادة النواب أعضاء اللجنة ، حيث كان في استقبال اللجنة سعادة المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان والفريق المعاون لسعادته.

وصرح سعادة رئيس اللجنة النائب علي محمد إسحاقي بأن أعضاء اللجنة قاموا بجولة ميدانية لمشروع مدينة شرق الحد الإسكاني بالكامل ، حيث قدم سعادة الوزير وفريقه المعاون شرحاً مفصلاً لأعضاء اللجنة عن المدينة وما تحويه من المساكن والواجهات البحرية والخدمات المتوفرة والمماشي ، وأمانة المنطقة راقية جداً ، وفيها الكثير من المسارات المجهزة لرياضة المشي وللدراجات الهوائية ، وأيضاً اضطلعنا إلى المساكن المتوافرة وكان هناك أربعة أنواع منها وكلها من حيث المساحة متقاربة وهناك من التجهيزات والمساكن التي راعت ذوي الهمم أو الأسر التي تحوي كباراً للسن لتسهيل تحركاتهم داخل البيت .

وأشار سعادة رئيس اللجنة النائب علي محمد إسحاقي إلى أن المدينة تقريباً تقع على مساحة 242 هكتار وهي مدينة جداً كبيرة ومن الطبيعي أن يكون فيها بعض الهفوات أو بعض التعديلات ، ومن ثم تم النقاش مع سعادة المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان حول كيفية تلافي بعض الأخطاء الموجودة حالياً في المشاريع القادمة ، إضافة للنظر إلى بعض التسهيلات التي من الممكن تقديمها للمواطن الذي يحصل على الخدمة الإسكانية من خلال بنك الإسكان أو إمكانية التوسع في المنزل او تأثيث المكان .

وثمّن سعادة رئيس اللجنة النائب علي محمد إسحاقي وجود مكاتب تابعة لوزارة الإسكان داخل مشروع مدينة شرق الحد الإسكاني ، حيث تم تخصيصها لموظفي الوزارة وسيتم افتتاحها عما قريب وذلك لتسهيل تواصل المواطنين مع الوزارة وتمرير معاملاتهم وطلباتهم وحل مشاكلهم ، مشيراً إلى تواصل اللجنة مع بعض المواطنين الساكنين في نفس المنطقة والحديث إليهم لمعرفة ما إذا كانت تواجههم أي مشاكل أو عقبات أو صعوبات في المكان ، مؤكداً سعادته أن اجتماع اللجنة القادم سوف يتناول مناقشة الايجابيات والسلبيات التي وجدها أصحاب السعادة النواب خلال زيارتهم لمشروع مدينة شرق الحد الإسكاني.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع