Loading...

03 نوفمبر 2019

لجنة الرد على الخطاب السامي تعقد اجتماعها .. وتؤكد : خطاب جلالة الملك يفتح الآفاق نحو مزيد من التقدم والتنمية

  • مشاركة

أكدت لجنة إعداد مشروع الرد على الخطاب السامي بمجلس النواب أن المضامين والرؤى التي طرحها صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، في حفل افتتاح دور الانعقاد الحالي، تمثل خارطة طريقٍ لمواصلة مسيرة البناء والتقدم والتنمية، وترسيخاً لنهج الديمقراطية والانفتاح، وتأكيداً على السعي قدماَ لاستمرار غايات المشروع الإصلاحي الشامل، والرامي لتحقيق الخير للوطن وأهله.

وصرح سعادة النائب علي محمد إسحاقي رئيس لجنة إعداد مشروع الرد على الخطاب الملكي السامي أن اللجنة عقدت اجتماعها الثاني صباح اليوم (الأحد) وتم خلال الاجتماع التوقف عند عدد من المحاور التي اشتمل عليها الخطاب السامي، وتدوين عدد من الاقتراحات التي ستتضمنها مسودة مشروع الرد.

وأشار إلى أن اللجنة ستستكمل في الاجتماع المقبل وضع مسودة الرد، بناء على مضامين ومحاور الخطاب السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لدى افتتاحه دور الانعقاد السنوي العادي الأول من الفصل التشريعي الخامس لمجلسي النواب والشورى.

الجدير بالذكر أن لجنة إعداد مشروع الرد على الخطاب السامي بمجلس النواب تضم سعادة النائب علي محمد إسحاقي رئيساً للجنة، وسعادة النائب باسم سلمان المالكي وعضوية أصحاب السعادة النواب أحمد يوسف الأنصاري، ود. عبدالله خليفة الذوادي، ومحمد عيسى العباسي.

  • هل المعلومات كانت مفيدة

أخبار المجلس

رأيك حول الموقع

رأيك حول الموقع